اخبار الفن

القصة الكاملة لسرقة مجوهرات الفنانة ميرهان حسين

متابعة محايدة: أمرت النيابة العامة في مصر بحبس 3 عاملات 4 أيام على ذمة التحقيقات في اتهامهن بسرقة مجوهرات الفنانة ميرهان حسين من داخل حقيبتها الخاصة أثناء تواجدها في شقة والدها بالمقطم. وعرضت ميرهان في المحضر مواصفات المسروقات، فيما ادعى العاملون أن والد الفنانة المصرية رفض. ولدفع بقية مستحقاتهم قرروا سرقة مجوهراتها.

وتعود الواقعة إلى قيام ميرهان حسين ووالدها بتحرير محضر يؤكد تعرضها لعملية سرقة في منطقة المقطم. وتم إخطار النيابة العامة بالواقعة، والتي كلفت بسرعة تحري ملابسات الواقعة واستدعاء المجني عليها لاستجوابها. وبحسب التقرير الرسمي فإن قائمة المسروقات شملت 2 منجم و4 ساعات مختلفة الأشكال. والماركات 8 خواتم ذهب، وحلق ذهبي، وسلسلة بجنيه ذهبي، و2 جواش، بالإضافة إلى حقيبة تحتوي على بعض متعلقات ميرهان حسين وأدوات شخصية وأحذية، وعليه المتهم والمضبوطات تم الاستيلاء عليها.

وكشفت التحقيقات أن وراء الواقعة تواجد بعض العمال لتشطيب شقة والد الفنانة الشابة، وتجاهلوا ميرهان حسين أثناء تواجدها داخل الشقة وسرقوا المجوهرات والأموال. وجهزت الأجهزة الأمنية الكمائن اللازمة وألقت القبض على المتهمين. وأدلت المتهمتان باعترافاتهما أمام النيابة، وقال المتهمان “الأول” و”الثاني”، وهما عاملتان في السيراميك، إنهما طلبا منها الحصول على باقي مستحقاتهما، إلا أن والد الفنانة ميرهان حسين رفض على خلفية ذلك. أنهم لم ينهوا بقية العمل ولذلك خططوا لسرقة الشقة.

وأضاف أحد المتهمين أنهم خططوا لسرقة حقيبة ميرهان حسين لعلمهم أنها تحتوي على مبلغ مالي، انتقاما من والدها بسبب رفضه دفع باقي مستحقاتهم. ولاذوا بالفرار، واعترفوا بأنهم باعوا المسروقات إلى عميل سيء النية، كان يعلم أنهم استولوا على الأشياء بطريقة غير مشروعة.

وأبلغ المتهمين بالأشياء المسروقة، وعندما تم القبض على صديقهم اعترف بأنه كان على علم بأن الأشياء المضبوطة مسروقة من إحدى الشقق وكان يستعد لبيعها.

واصطحبت بعثة أمنية المتهمين إلى النيابة العامة التي باشرت التحقيقات ضدهما وأمرت بحبسهما 4 أيام على ذمة التحقيقات، واستدعاء المجني عليه للتعرف على المسروقات تمهيدا لاستلامها بعد استكمال كافة الإجراءات القانونية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى