اخبار الفن

زينب غريب تروي لـ”سيدتي” ذكرياتها مع مصطفى درويش: كان كنزاً حقيقياً وستبقى سيرته خالدة.

استذكرت الفنانة زينب غريب ذكرياتها مع الفنان مصطفى درويش، بعد تعاونها معه في بطولة مسلسل “بـ100 وش”، ولفتت لـ”سيدتي” في الذكرى الأولى لوفاته إلى أن مصطفى درويش كان واحداً منهم. الأشخاص الذين لا يحبون التحدث عن أنفسهم، بل يتخلون عن أفعالهم وسلوكهم. يتحدث عنهم. وبالفعل كشفت مواقفه الكثيرة عن حقيقته، ومدى إنسانيته، وحجم العمل الخيري الذي شارك فيه، سواء مع المقربين منه، أو حتى الأشخاص الذين لا علم له بهم”.

لقد كان مصطفى درويش سندا كبيرا لي
وتابعت قائلة: مصطفى درويش على المستوى الشخصي كان من أكبر الداعمين لي، وكان يدعمني دائمًا، ويشجعني، ويدفعني للأمام. لقد نظر إلى كل واحد منا من النقطة الجيدة بداخله وفي موهبته.

تفاصيل وفاة مصطفى درويش
يذكر أن الفنان مصطفى درويش رحل عن عالمنا في الأول من مايو العام الماضي عن عمر يناهز 43 عاما، بعد تعرضه لأزمة قلبية مفاجئة.

كشف مصدر من عائلة مصطفى درويش تفاصيل الساعات الأخيرة قبل وفاته المفاجئة. مؤكداً أن الراحل كان مشغولاً بالتصوير طوال يوم وفاته، وعندما عاد إلى منزله لم يستطع النوم، وكتب عبر حسابه على فيسبوك أنه كان يعاني من الأرق، وفجأة شعر بألم شديد وتوقفت عضلة القلب عمل.

وأكد المصدر نفسه أن أسرة مصطفى درويش نقلته بشكل عاجل إلى مستشفى الشيخ زايد، لكن الوقت لم يساعد الفريق الطبي، بعد أن تبين أن عضلة القلب توقفت عن العمل بشكل كامل، وأشار إلى أن مصطفى لم يكن يعاني من أي مرض في الفترة الأخيرة من حياته.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى